منتديات مفاتيح الجنة

زائرنا الحبيب أهلاً بك ومرحباً يمكنك الإطلاع أو نسخ الموضوعات دون التسجيل أو إضافة ردود ويسعدنا إنضمامك الينا بتسجيلك بالمنتدي والله المستعان
منتديات مفاتيح الجنة

* إسلامي قائم علي الكتاب والسنة * { مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ }


المسائل المعينه على تدبر القران

شاطر

الدنيا فان
عضو متواجد
عضو متواجد

الساعة الآن :
انثى
رقم العضوية : 780
تاريخ التسجيل : 25/02/2015
عدد الرسائل : 31
البلد : المدينة : السعوديه
علم بلدك :
  دعاء :

اعضاء المسائل المعينه على تدبر القران

مُساهمة من طرف الدنيا فان في الأربعاء مارس 04, 2015 10:22 pm

المسائل المساعده على تدبر القران:



 

1-الاخلاص في طلبه:


فالاخلاص اساس صحة الاعمال والعبادات فينبغي ان يقبل على قراءة القران



 

ان يخلص قصده في طلب تدبره وتفهمه ولن ينتفع حتى يخلص النيه لله.


فلا يكون قصده التعالي او وظيفه او ارتفاع على اقرانه او شهره.


قال صلى الله عليه وسلم( من تعلم علما مما ينبغي به وجه الله تعالى الا ليصيب


 به عرضا من اعراض الدنيا لم يجد عرف الجنه يوم القيامه)


فاذا تسرب الى نفسه شيء  فليبادر بالتوبه ويبدا الاخلاص.



 

2- تعظيم الله ومحبته:


فكلما عظم الله في القلب وخافه واحبه عظم القران لدى القارئه.


قال ابن مسعود رضي الله عنه(  لايسال عبد عن نفسه الا القران فان كان يحب


القران فانه يحب الله ورسوله.


فعلامة محبه الله ان تحب مايحب وان تحب كلامه.


وقيل لعامر بن قيس. اما تسهو في صلاتك؟ قال او حديث احب الى من


القران حتى اشتغل به.


وقال ابن الجوزي رحمة الله عليه: ينبغي لتالي القران العظيم ان ينظر كيف


 لطف الله تعالى بخلقه في ايصال معاني القران وفهمه وان مايقراه ليس من كلام البشر


 وان يستحضر عظمة  المتكلم ويتدبر معانيه.



 

3-     جمع القلب وحضوره والقاء السمع عند تلاوته:



 

فينبغي ان يتوفر المؤثر والذكر مع وجود شرط الاصغاء وعدم اشغال القلب وغفلته


 فاذا توفر ذلك كله حصل الاثر وهو الانتفاع بالقران والتذكر.



 

4-     التوبه والابتعاد عن المعاصي:


المعاصي كلها اضرار في الدين والدنيا وهي اكبر اسباب مرض القلب وقسوته


قال العلماء الران:هو الذنب على الذنب حتى تحيط الذنوب بالقلب وتغشاه فيموت


وصاحب القلب المريض بالمعاصي ابعد الناس عن تدبر القران لانه حجب


 عن طريق العلم الا وهو التقوى.ومن اسبابه أي عدم التدبر  ان يكون مصر


على  ذنب او متصفا بكبر او مبتلى بهوى مطاع فان ذلك يسبب ظلمة القلب


وصدئه فهو كالجرب على المراة فالقلب مثل المراه والشهوات مثل الصدى ومعاني


القران مثل الصور التى تراءى والرياضة للقلب باماطة الشهوات مثل الجلاء للمراه


وان لايستخدم وسائل التدبر في المعاصي مثل القلب والسمع البصر اللسان فاستخدامها


في الحرام يعرضها لعدم الانتفاع بالحق واعلم ان الاستماع للاغاني والموسيقا


من اخطر المعاصي لعدم التدبر وهي من اعظم مكائد الشيطان فالقران والغناء


لاتجتمعان ابدا .فالقران كالمطر لايؤثر في الجماد  الا في التربه المهياءه كذلك


البيئه الصالحه تتفاعل معه وتؤثر فيه.



 

5-     النظر في كتب المفسرين:



 

ولان التدبر لايمكن الا بالفهم لما يتلى فطريقة فهم القران بالا طلاع فلا يخطئ فيفسر


 بلا علم ويتعرض لمقت لله



 

6-     ومن اسباب التدبر عدم هجر القران بل يتعهده بالقراه


7-     اختيار المقدار المناسب دون ارهاق مع القراءة على مهل وترتيل واحيانا


8-     يكرره في الصلوات


9-     اختيار الاوقات المناسبه للقراه والامكنه المناسبه كالسكون وراحة البال


10-وما كان في صلاة وجوف الليل وقراءة الليل من اتم ال اخلاص واكثر بركه


11-وابلغ في الاجر واشد نشاطا.



 


 


 


 

    الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يوليو 28, 2017 4:58 pm